شبكاتنا الإجتماعية

يحاول اغتيال الرسول

تقييم
0/50 ratings
177

زعيم اليمامة يحاول اغتيال النبي صلى الله عليه و سلم

اسمه (ثمامة بن أثال الحنفي)
سيد اليمامة و بني حنيفة.. يعلنها صريحة للنبي صلى الله عليه و سلم: ( ما وجه أبغض إلي من وجهك، ولا دين أبغض إلي من دينك و لا بلد أبغض إلي من بلدك)
لم يقنع ثمامة بتلك المشاعر فقط بل حاول تجسيدها على أرض الواقع
حاول أن يشفي غليله و غليل قريش و الأصنام بسفح دماء النبي صلى الله عليه و سلم
لكن محاولته فشلت فدعا النبي صلى الله عليه وسلم ربه أن يمكنه منه
يقول أبو هريرة رضي الله عنه:
(إن رسول الله صلى الله عليه وسلم دعا الله حين عرض لرسول الله بما عرض له أن يمكنه الله منه و كان عرض له و هو مشرك فأراد قتله)

لكنه خاب أما النبي صلى الله عليه و سلم فكان كعادته لا يكتفي بالدعاء فقط دون الأفعال فالتوكل عنده هو القيام بالعمل بطريقة صحيحة مع جعل النتائج كلها على الله لا على العمل
وهذا بالضبط ما قام به توقيف بهذا المشرك الذي ملأ الحقد قلبه فأعماه عن رؤية شمس التوحيد و نهاره
و يبدوا أنه كان مدفوعا بمفكر اليمامة ( مسيلمة الكذاب)
الذي بدأ يستعد لإعلان نفسه نبيا و ندا للنبي صلى الله عليه و سلم في الوقت الذي كان صلى الله عليه و سلم يعد جيشا قويا لغزو نجد
و هذه الغزوة مرت بمرحلتين:
الأولى: مواجهة جماعية غنم فيها المسلمون الكثير
أما المرحلة الثانية: فتتلخص في القبض على سيد أهل اليمامة( ثمامة بن أثال الحنفي)
الذي يستعد الآن للانطلاق من بلاده متوجها نحو مكة لأداء العمرة ليفاجأ بقودة عسكرية تأسره وتأخذه معها إلى المدينة

قصة مثيرة تحمل حكما و أحكاما عندما
( بعث رسول صلى عليه و سلم خيلا قبل نجد فجاءت برجل من بني حنيفة يقال له ( ثمامة بن أثال) سيد أهل اليمامة
فربطوه بسارية من سواري المسجد
فخرج إليه رسول الله صلى عليه وسلم فقال: ماذا عندك يا ثمامة؟
فقال : عندي يا محمد خير
إن تقتل تقتل ذا دم و إن تنعم تنعم على شاكر
وإن كنت تريد المال فسل تعط منه ما شئت.
فتركه رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى كان من الغد
فقال: ماذا عندك يا ثمامة؟
فقال : ما قلت لك
إن تقتل تقتل ذا دم و إن تنعم تنعم على شاكر
وإن كنت تريد المال فسل تعط ما شئت.
فتركه رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى كان من الغد
فقال: ماذا عندك يا ثمامة؟
فقال : عندي ما قلت لك
إن تقتل تقتل ذا دم و إن تنعم تنعم على شاكر
وإن كنت تريد المال فسل تعط ما شئت.
كان أبوهريرة و من معه من المساكين يستمعون إلى هذا الحوار و يتمنون لو ينتهي الأمر إلى شيء يفرحهم و يدخل السرور و الفسحة على حياة الفاقة التي يمرون بها في صفتهم تلك
يقول رضي الله عنه:
( فجعلنا -المساكين- نقول بيننا ما يصنع بدم ثمامة؟
والله لأكلة جزور سمينة من فدائه أحب إلينا من دم ثمامة)
أما النبي صلى الله عليه وسلم فيرى أن الدنيا بحذافيرها لا تساوي شيئا أمام هداية رجل أو امرأة فكيف بسيد اليمامة هذا
أقبل رسول الله على ثمامة فقال:
( عفوت عنك يا ثمامة)
أطلقوا ثمامة فانطلق إلى نخل قريب من المسجد فاغتسل ثم دخل المسجد فقال:
أشهد أن لا إله إلا الله و أشهد أن محمدا عبده و رسوله
يا محمد والله ما كان على الأرض وجه أبغض إلي من وجهك فقد أصبح وجهك أحب الوجوه كلها إلي
والله ما كان من دين أبغض إلي من دينك فأصبح دينك أحب الدين كله إلي
و الله ما كان من بلد أبغض إلي من بلدك فأصبح بلدك أحب البلاد كلها إلي وإن خيلك أخذتني وأنا أريد العمرة فماذا ترى؟
فبشره رسول الله صلى عليه وسلم وأمره أن يعتمر
(فيسره رسول الله صلى عليه وسلم في عمرته و علمه فخرج معتمرا) بعد أن اعترف بذنبه واستحقاقه لعقوبة القتل
أطلق النبي صلى الله عليه وسلم ثمامة من أسره ليقع في أسر آخر
أسر الحب…حب الله ورسوله ودينه و حتى أرضه وبلاده قال الله
(فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فضا غليظ القلب لانفضوا من حولك فاعف عنهم واستغفر لهم وشاورهم في الأمر فإذا عزمت فتوكل على الله إن الله يحب المتوكلين)
ودع ثمامة نبيه صلى الله عليه وسلم وأحبابه الجدد متجها إلى مكة بقلب آخر وشخصية أخرى وأهداف أرقى و أسمى وكأنه اغتسل بنهر حياة جديذة و توجه نحو مكة بعد أن اغتسل و صلى ركعتين فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ( لقد حسن إسلام أخيكم )
سار ثمامة نحو عمرته بقلب آخر
( فلما قدم مكة قال له قائل:
أصبوت؟ فقال : ولكني أسلمت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم)
عندها استفزه بعض الحمقى من المشركين واحتج على إسلامه فانتفض سيد اليمامة على سدنة الأصنام مهددا إياهم
(ولا والله لا يأتيكم من اليمامة حبة حنطة حتى يأذن فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم)
قالها فكان أول من سن المقاطعة الاقتصادية

للمزيد من أحداث السيرة النبوية العطرة
كتاب
(السيرة النبوية كما جاءت في الأحاديث الصحيحة)
محمد الصوياني

انتقاء أم نواف
عضو فريق الإنتاج ..منتدى جوال الخير

………
فريق جوال الخير
معاً على طريق الخير
خدمة بلاك بيري
pin:27228585
تواصل – استفسار – اقتراح
www.jawalk.ws
الإصدار الثامن
يقع مقر فريق جوال الخير في مكتب الدعوة بحي الروضة في الرياض على طريق الملك عبدالله.
الجوال:
0558118112
هاتف:
012492727
فاكس:
012401175

لا تنسونا من صالح الدعاء

التعليقات 0

اترك تعليقاً

    خواطر مقترحة

    افضل انواع السهر

    السهر المطلوب تتحدث كتب النفس وبرامج الاستشارات التلفزيونية والنصائح الطبية ونحوها عن مشكلة يسمونها مشكلة السهر ويطرحون لها الحلول والعلاجات ويتكلمون عن...

    مستحيل …..

    كم من الذي لا يعرف المستحيل .. من الكلمات التي لا نحب أن تسمعها .. صعبه .. مستحيل .. لا أقدر .....

    مسابقة للبويات

    حيث اتفقت إحدى «البويات» على الزواج من حبيبتھا بعد قصة حب عنيفة جمعت بينھما، فما كان لتصرفاتھا من ھذه الفتاة إلا إعلان...

    مدمن الإنترنت

    أرسل رساله إلى من أدمن الأنترنت وخاصة من يدخل بعض المواقع ويكتب بعض الكلمات ثم يختار صور وإذا بأجمل الفتيات أمام عيناه،...

    فيديوهات مقترحة