شبكاتنا الإجتماعية

رثاء نجلاء

تقييم
0/50 ratings
219

أنا حضرت لأجل القصيده التي رسيت بها بنتي نجلاء -رحمها الله- قبل أكثر من 15 سنة ..
بنتي نجلاء كانت في الثانوية وكنا في جده وكانت طالبه نجيبه وكانت من أروع البنات وكانت من أجمل البنات وعادتنا كل سنة نحضر من جده إلى هنا الذي حصل أنها خطبت ووافقت أنا رجل ذو كفاً وأنتهى الموضوع ودفع المهر ولا بقيى إلا الدخول البنت لها منظر حسن ولها قوام حسن وحضرت زواج من الزواجات ولما رجعت سقطت وأنعثرت أصيبت ولعلها عين لأنها ملفت النظر وخصوصاً بوقت الزواج يكون النساء ظاهرات بصورة حلوه ودخلناها المستشفى من السيء إلى الأسوء حتى توفها الله هذا يمكن 1409 هـ
أنا تأثرت بوافاتها لأنها حبيبه ونجيبه وجميله تعتني بي كثيراً تتفقد أحوال تسأل عني، فأقول في رثائها :

يا عل دنياً غاب عنها قمرها تظلم لياليها على طول الأيام
محد يميز يومها ومن شهرها وألي يسافر الشام
ولعل عيناً شح دمعه نظرها عليك يا نجلاء تعثر بالأقدام
غديت مثل أم حوير قهرها قيده وهي حوارها ترزم زرام
اضيق وادحر عبرتي في نحرها يردني عن دين الاسلام
مفرغ من
إصدار بنات 1000 دقيقة شيقة
جوال الخير
@Jawalk1
00966558118112

التعليقات 0

اترك تعليقاً

    خواطر مقترحة

    افضل انواع السهر

    السهر المطلوب تتحدث كتب النفس وبرامج الاستشارات التلفزيونية والنصائح الطبية ونحوها عن مشكلة يسمونها مشكلة السهر ويطرحون لها الحلول والعلاجات ويتكلمون عن...

    مستحيل …..

    كم من الذي لا يعرف المستحيل .. من الكلمات التي لا نحب أن تسمعها .. صعبه .. مستحيل .. لا أقدر .....

    مسابقة للبويات

    حيث اتفقت إحدى «البويات» على الزواج من حبيبتھا بعد قصة حب عنيفة جمعت بينھما، فما كان لتصرفاتھا من ھذه الفتاة إلا إعلان...

    مدمن الإنترنت

    أرسل رساله إلى من أدمن الأنترنت وخاصة من يدخل بعض المواقع ويكتب بعض الكلمات ثم يختار صور وإذا بأجمل الفتيات أمام عيناه،...

    فيديوهات مقترحة