شبكاتنا الإجتماعية

بابان للجنة مفتوحان

تقييم
0/50 ratings
369

الأم .. قلب حنون وصبر رحيم .. يحب وإن لم يحب .. يحنو وإن أُغضب عليه ..
الأم .. آلا تستحق منا الثناء .. آلا تستحق منا العطاء .. من أين سنبدأ ؟ من أين سنبدأ ؟

الوالدين بابان للجنة مفتوحان .. أيها الأبناء والبنات .. الوالدين بابان للجنة مفتوحان .. هنيئاً لمن أبواه على قيد الحياة ..
هنيئاً لمن أبواه موجودان .. هذا إياس ابن معاوية بكى عندما مات والدته وعندما سأل عن ذلك ..
قال : ولما لا أبكي وقد أغلق عني باب من أبواب الجنة .. رغم أنفه ثم رغم أنفه ثم رغم أنفه، قالوا : ولمن يا رسول الله ؟
قال : من أدرك والديه عند الكبر أحدهما أو كليهما ثم لم يدخل الجنة ..
من أراد الجنة ؟ من أحب أن يمد الله في عمره ؟ من أحب أن يزيد الله في رزقه ؟ ويبارك في عطائه ؟ فليبر والديه ويصل رحمه ..
هكذا هي التوجيهات النبوية .. هكذا يقول لنا حبيبنا ونبينا محمد -صلى الله عليه وسلم- في حديث الثلاثة أصحاب الغار قصة عجيبة لأبن بار .. أسمعوا ماذا يقول :
عندما أطبقت عليهم الصخرة وتعاهدوا ونادوا الله بأحسن الأعمال لديهم وأخلصها
وإذا به يقول : اللهم إنه كان لدي والدين شيخان كبيران وإن لدي صبية صغار كنت أرعى عليهم فإذا رحت عليهم حلبت فبدأت بوالدي أسقيهما قبل بنيا وإن استأخرت ذات يوماً فلم أتيت حتى أمسوا وجئتهما نياما فحلبت كما كنت أحلبوا فقمت عند رؤوسهما أكره أن أوقذهما وأكره أن أسقيا الصبية قبلهما والصبية يتضاغونا عند قدميا حتى طلع الفجر .. الله أكبر .. حتى طلع الفجر فإن كنت يالله تعلم أني فعلته أبتغاء لوجهك فأفرج
لنا فرجة ننظر فيها إلى السماء ، قال : ففرج الله فرأو السماء ..

إنه الإحسان للآباء .. فأين الأبناء ؟ فأين الذين يريدون إجابة الدعاء ؟ فقد كانت حفصة تترحم على أبنها فقد كان يعمد إلى الحطب فيقشره ويجففها في الصيف لئلا يكون له دخان فيؤذي أمه عندما يوقد لها لكي تتدفئ في الشتاء .. سبحان الله يخاف أن يؤذيها الدخان .. يخاف عليها
من مجرد الدخان، إنه الإيمان يوم يتحرك في قلب الإنسان .. البر والصلة للآباء والأمهات ..

قال أنس أبن النضر أستقت أبن أم مسعود ماءً في بعض الليالي فذهب فجاء بشربه فوجدها قد ذهب بها النوم فوقف بالشربة عند رأسها حتى أصبحت مخافة أن تتنبه تريد الماء وهو نائم .. إنه الإيمان يوم يتحرك في قلب الإنسان ..

قال أبو بكر ابن العياش ربما كنت مع منصور ابن المعتمر في منزله جالساً في منزله فكانت أمه تصيح به فكانت فضه غليظه .. كانت تقول : يا منصور يريدك أبنه بيعة الوزير على القضاء فتأبى .. قال : ومنصور واضعاً لحيته على صدره ما يرفع طرفه عيناه إليها أدباً .. إنه الإيمان يوم يتحرك في قلب الإنسان ,,

كان ابن شريح يقعد في حلقه يعلم الناس مع طلابه مع جمهرة الناس فكانت أمه وربما فتحت عليه الباب وهو مع الناس فتقول : قوم يا حيوه فألقي الشعيرة للدجاج .. فيقوم ويقطع حلقة التعليم طاعة لها ويخشى أن يتأخر عليها قليلاً فيكتب عاقاً لها ..

أين من يسمع هؤلاء .. أنه لا يدخل الجنة قاطعاً رحماً فكيف بمن شتمها وضربها بل بمن قتلها نعوذ بالله من الخذلان.. لكن والحمد الله نسمع الكثير والكثير من الصور الإيجابية والحسنة بل هي الأصل بفضل الله تعالى في البر للأبناء في زماننا .. صور مشرقه صور مضيئة لآبننا وبناتنا برره ..
شاب مرض آباه 11 سنة لازمه أبه في الخدمه والإحسان إليه رفض الزواج خوفاً من أن يشغله عن آباه خدمه طوال حياته حتى توفي والده ..
ثم قدره الله أن تمرض والدته ولها الآن 13 سنة وهو مرابطاً لها رافضاً للزواج تفرغ لرعايتها .. نسأل الله له التوفيق وعظيم الأجر وسعة الزرق والزوجة الصالحة والذريه النافعة ..

تسألني أحد الفتيات تقول : أقوم بتدليك جسم والدي فهل غسل يدي بعد دهنهما يعد من عقوق !؟

الشيخ د/ إبراهيم الدويش .

مفرغ من
إصدار روائع العبر 1000 دقيقة شيقة
جوال الخير
@Jawalk1
00966558118112

التعليقات 0

اترك تعليقاً

خواطر مقترحة

افضل انواع السهر

السهر المطلوب تتحدث كتب النفس وبرامج الاستشارات التلفزيونية والنصائح الطبية ونحوها عن مشكلة يسمونها مشكلة السهر ويطرحون لها الحلول والعلاجات ويتكلمون عن...

مستحيل …..

كم من الذي لا يعرف المستحيل .. من الكلمات التي لا نحب أن تسمعها .. صعبه .. مستحيل .. لا أقدر .....

مسابقة للبويات

حيث اتفقت إحدى «البويات» على الزواج من حبيبتھا بعد قصة حب عنيفة جمعت بينھما، فما كان لتصرفاتھا من ھذه الفتاة إلا إعلان...

مدمن الإنترنت

أرسل رساله إلى من أدمن الأنترنت وخاصة من يدخل بعض المواقع ويكتب بعض الكلمات ثم يختار صور وإذا بأجمل الفتيات أمام عيناه،...

فيديوهات مقترحة